أول ديسمبر : تعديل تعرفة سيارات الأجرة في دبي

أقرت هيئة الطرق والمواصلات في دبي، تعديل تعرفة فتح عداد سيارات الأجرة، اعتباراً من الأول من ديسمبر، وسيكون فتح عداد مركبات الأجرة للرحلات المباشرة من الشارع، هي خمسة دراهم، وثمانية دراهم لخدمة الحجز والتوزيع، وذلك في الأوقات الاعتيادية.

يأتي ذلك، بهدف خلق نوع من التكامل مع باقات بطاقات نول، التي أطلقتها الهيئة، أخيراً، لوسائل النقل الجماعي كافة.

قال المدير التنفيذي لمؤسسة المواصلات العامة في الهيئة، الدكتور يوسف محمد آل علي، إن هذا التعديل جاء بهدف الارتقاء بالخدمة المقدمة إلى الجمهور إلى أعلى مستوى، من خلال التركيز على توفير أكبر عدد من مركبات الأجرة، وضمان وصولها إلى الزبائن بالسرعة المطلوبة، خصوصاً خلال ساعات الذروة الصباحية والمسائية.

وأضاف آل علي، أنه تم اتخاذ القرار بعد تنفيذ عدد من الدراسات والمسوح الميدانية، إضافة إلى إجراء مقارنات مع عدد من المدن العالمية المتطوّرة في مختلف المجالات وذلك بهدف الوقوف على الصعوبات التي تعتري العمل اليومي لسائقي مركبات الأجرة، وتعيق تقديم أفضل الخدمات للجمهور، والعمل على إزالتها وتطبيق أفضل الممارسات في هذا المجال.

وأوضح آل علي، أن تعرفة فتح عداد مركبات الأجرة للرحلات المباشرة من الشارع في الأوقات العادية، هي خمسة دراهم، أما بالنسبة لخدمة الحجز والتوزيع فتبلغ تعرفة فتح العداد في الأوقات الاعتيادية ثمانية دراهم، وتمتد الأوقات الاعتيادية من العاشرة صباحاً حتى الرابعة مساءً، ومن الثامنة مساءً حتى السابعة صباحاً، وتبلغ تعرفة فتح العداد في ساعات الذروة 10 دراهم، و 12 درهماً للحجز المسبق، وتمتد ساعات الذروة الصباحية في الأيام من السبت حتى يوم الأربعاء من السابعة صباحاً حتى العاشرة صباحاً، ومن الرابعة مساءً حتى الثامنة مساءً، وتم تحديد ساعات الذروة في يومي الخميس والجمعة من الرابعة مساء حتى 12 منتصف الليل.

وأضاف أن القرار يطبق على عدادات سيارات مؤسسة تاكسي دبي، وسيارات الأجرة التابعة لشركات الامتياز التي تعمل تحت مظلة هيئة الطرق والمواصلات، وسيتم الانتهاء من ترقية عدادات سيارات الأجرة العاملة في دبي خلال ثلاثة أسابيع تبدأ من الأول من ديسمبر المقبل.

وقال آل علي، إن هذه الخطوة تأتي ضمن تطوير آلية العمل اليومي لسائقي سيارات الأجرة، والارتقاء بمستوى أدائهم، لأن الهيئة تعتبرهم سفراءً لها في التعامل مع الركاب، وشركاء استراتيجيين في تنفيذ خططها وبرامجها لتطوير مستوى خدمة العملاء في قطاع النقل بسيارات الأجرة، الذي يعتبر من قطاعات النقل التي تتميّز بالرفاهية والرقي إضافة إلى تفعيل دورهم في النهوض بواقع خدمات سيارات الأجرة في دبي من خلال دعمهم ومساعدتهم، ليتمكنوا من زيادة دخولهم، كما سيسهم القرار كثيراً في الحد من ظاهرة رفض توصيل الركاب من قبل السائقين، والعمل على إرضاء الجمهور وتلبية الطلب المتزايد على هذه الخدمة، التي تندرج ضمن قطاع النقل الخاص، الذي يتّسم بالراحة والمتعة والخصوصية.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>