يوم العَلَم مناسبة وطنية شامخة لرد جمــــيل العطاء إلى سمو الشيخ خليفة

احتفلت دولة الإمارات بيوم العَلَم الذي الذي يصادف الثالث من نوفمبر من كل عام، تزامناً مع 11 عاماً على تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، حفظه الله، رئاسة الدولة، وبما يجسد أسمى معاني الوحدة والتلاحم وبناء الأوطان بفضل من الله تعالى ثم بعزيمة المؤسسين الأوائل الذين تجاوزت رؤيتهم وبصيرتهم الحاضر لتلامس آفاق المستقبل.

ويمثل الاحتفال بهذا اليوم تجديداً للولاء للقيادة والانتماء للوطن الغالي وتجسيداً لصورة إماراتية مشرقة تخفق الرايات فيها فوق كل البيوت تأكيداً على الحب والولاء وخدمة العلم ورفعته وبذل الروح من أجله ليبقى شامخاً خفاقاً قوياً كشموخ وقوة أبناء الإمارات.

وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، قد اعتمد (يوم العَلَم) كمناسبة وطنية سنوية اعتبارا من نوفمبر 2013 يحتفل فيها المواطنون والمقيمون على أرض الدولة تزامناً مع الاحتفال بيوم تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، مقاليد الحكم في 3 نوفمبر من كل عام.

وتقام فعاليات يوم العَلَم ضمن احتفالات الدولة حكومة وشعباً برفع علم الإمارات في كل مؤسسة ومنزل تعبيراً عن الانتماء للدولة وتقديراً لرمزية ومكانة العلم في قلوب أبناء الدولة. ويشارك الشباب والأطفال الرجال والنساء المواطنون والمقيمون في هذا اليوم الأغر بالتعبير عن حبهم لدولة الإمارات بأشكال مختلفة ومنهم من يشترون الأعلام ليرفعونها على بيوتهم ومركباتهم تعبيراً عن بهجتهم وفرحتهم بيوم العلم، حيث إن رفع العلم تعبير عن الانتماء والولاء للوطن وهو واجب وشعور يحمله قلب كل مواطن ومقيم على أرض الدولة.

إن العَلَم ليس مجرد قطعة قماش عليها أربعة ألوان بل هو رمز يعيش في النفوس والوجدان لبذل الغالي والنفيس ليبقى مرفوعاً خفاقاً وهو ما يميزنا بين الشعوب وما يعني أننا ننتمي إلى هذه الأرض الطيبة وهو شعار يربطنا بهذا الوطن. علم يرفرف عالياً ليؤكد للقاصي والداني أن هذه البقعة من العالم هي دولة الإمارات العربية المتحدة التي أقامت أهم وأصدق وأقوى كيان وحدوي على وجه المعمورة.

فيما تأتي أهمية الاحتفال بيوم العلم كونه يتزامن مع اليوم الذي تولى فيه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان مقاليد الحكم في الدولة – خير خلف لخير سلف – بعد المغفور له مؤسس الدولة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

إن علم دولة الإمارات هو رمز السلام والأمان والفرح والسعادة التي تتجسد خلال المناسبات القومية والدينية والفعاليات الرسمية والشعبية في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والرياضية كافة وغيرها من القضايا اليومية سواء داخل دولة الإمارات أو خارجها، كما يجسد علم دولة الإمارات طموحات وآمال شعب الإمارات خاصة وأنه الرفيق اليومي لهم ولجميع المقيمين على أرض الإمارات خاصة الطلاب الذين يحيون العلم صباح كل يوم احتراماً وتقديراً للدولة ودورها البناء في خلق أجيال قادرة عن رفد الوطن بالإنجازات والإبداعات.

وعلم الإمارات هو رمز لوطن مستقل عزيز ورمز لسيادة الدولة ورفعتها ونموذج واحد لا يتكرر يرتفع ويرفرف كل يوم وتعبير عن هوية الدولة وتاريخها وهو رفيق الحياة اليومية لأبناء هذا الوطن والمقيمين على أرضه الطاهرة ويمثل ولاء أبنائها ومؤسساتها سواء للدولة أو القيادة الرشيدة.

ويرجع تاريخ تصميم علم دولة الإمارات إلى المصادفة البحتة كما يقول مصممه عبدالله محمد المعينة وذلك عندما قرأ إعلاناً عن طرح مسابقة لتصميم علم خاص باتحاد دولة الإمارات وذلك من قبل الديوان الأميري في أبوظبي والمنشور في صحيفة (الاتحاد) التي تصدر في أبوظبي، وذلك قبل شهرين من إعلان الاتحاد ليتقدم للمسابقة نحو ألف و30 تصميماً تم اختيار ستة منها كترشيح أولي فيما وقع الاختيار نهائياً على الشكل الحالي للعلم وقد استلهم مصمم العلم ألوانه من الأبيات الشعرية التي كتبها الشاعر العربي صفي الدين الحلي ومطلعها: (بيض صنائعنا خضر مرابعنا.. سود وقائعنا حمر مواضينا)، ونجحت دولة الإمارات في تطبيق وتحقيق كل ما جاء في أبيات الشاعر.

الشكل والمواصفات

وقد حدد القانون الاتحادي رقم 2 لسنة 1971 لدولة الإمارات في مادته الأولى شكل العلم وأبعاده ومواصفاته الفنية وبينت أن يكون العلم على شكل مستطيل طوله ضعف عرضه مقسماً إلى أربعة أقسام مستطيلة وذلك على النحو التالي القسم الأول.. لونه أحمر يشكل طرف العلم القريب من السارية طوله بعرض العلم وعرضه مساو لربع طول العلم. أما الأقسام الثلاثة الأخرى فتشكل باقي العلم وهي متساوية ومتوازية، حيث القسم العلوي لونه أخضر والقسم الأوسط لونه أبيض والقسم السفلي لونه أسود.

ولحمل سارية العلم قواعد يجب اتباعها وهي أن يحمل علم الدولة في حالة وجود عرض عسكري أو مشاركة مجموعة فرق تمثل الدولة في بطولة دولية ويجوز حمل علم الدولة على سارية بحيث تكون موجهة للسماء أو مائلة للأمام قليلاً ومن دون حواجز على ألا يتم تخفيض السارية بشكل أفقي وفي حالة وجود أكثر من علم يتم وضع علم دولة الإمارات العربية المتحدة في المقدمة كما يرفع علم الدولة كل صباح في المدارس وتؤدى له التحية وينشد له النشيد الوطني.

وقد أكد وزراء ومسؤولون في الدولة، أن الاحتفال بـ(يوم العَلَم) هذا العام استثنائي، ففي هذه السنة ارتقت أرواح شهداء الوطن فداء للعزة والحق ودفاعاً عن العروبة والكرامة، وقالوا إن العلم يُعد رمز الهوية الوطنية والانتماء، ويجسد أسمى معاني السلام والعدل والتسامح، ويحرص الجميع على رفع العلم في هذا اليوم، في ظاهرة وطنية تلامس كبرياء كل من ينتمي إلى هذه الأرض الطيبة.

هذا وقد قام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، اليوم برفع عَلَم الدولة في تمام الساعة الثانية عشر ظهراً بحديقة الخور في دبي وبمشاركة خمسة آلاف من طلاب وطالبات المدارس في دبي يمثلون أكثر من 100 جنسية، وذلك احتفاءً بـ “يوم العَلَم” الذي يوافق الثالث من نوفمبر كل عام ويصادف ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئاسة الدولة. وأكد سموه قيمة هذا الحدث وما يرمز إليه من دلالات وطنية مهمة تذكي في النفوس روح الولاء للوطن والانتماء لترابه وتذكرنا دائما بواجبنا نحو وطننا والتزامنا نحو رايته التي يجب علينا بذل الغالي والنفيس للإبقاء عليها عالية خفاقة في سماء العزة والكرامة، وقيمة سامية نحملها في قلوبنا قبل أن تحملها أكفنا، ودافعا لنا لمزيد من العمل والاجتهاد في لرفعة دولتنا وتأكيد مكانتها دائماً في مصاف أعظم الدول.

وأضاف سموه: “عَلَمُنا هو رمز اتحادنا وقوة وحدتنا …. وواجبنا أن نُعليه شامخاً نبراساً لرفعتنا وكرامتنا بين الشعوب… وهذا الواجب يُملي علينا جميعا أن نجتهد كل منّا في موقعه… وأن نبادر إلى مضاعفة الانجاز…. وأن نحرص على صون انجازاتنا… وأن نذود عنها بالعمل الجاد والمُتقن… وأن نضع العَلَم دائماً أمامنا حافزاً على التفوق والتميز في شتى المجالات”.

وقد تضمنت احتفالية رفع علم الدولة في حديقة الخور اليوم عزف السلام الوطني الموحد الذي اعتمده قبل أيام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، والذي تم تطويره بهدف تعزيز الهوية الحكومية في جميع الجهات الاتحادية والمحلية بما يتماشى مع هوية الدولة في مختلف الأنشطة والفعاليات الرسمية.

risig the union flag in Union house

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>